دعم المبادرة السعودية لإنهاء الأزمة اليمنية من أهم نقاط البيان السعودي العماني

دعم المبادرة السعودية لإنهاء الأزمة اليمنية من أهم نقاط البيان السعودي العماني. قامتا العربية السعودية وسلطنة عمان  بإصدار بيان مشترك يتضمن آراء الدولتين حول عدد من القضايا الدولية والعربية.

وذلك بعد أن تم عقد جلسة مباحثات بين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وأخيه صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق. بحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

كما تم من خلالها استعراض آفاق التعاون المشترك وسبل تطويره في مختلف المجالات. كذلك قام الجانبان بتبادل وجهات النظر حول المسائل والقضايا التي تهم البلدين على الساحتين الإقليمية والدولية. وأكّدا على ضرورة  العمل على تنسيق مواقفهما، وذلك بما يخدم مصالحهما ويدعم ويعزز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.

دعم المبادرة السعودية لإنهاء الأزمة اليمنية

كما أكد البيان على  دعم المبادرة السعودية، لإنهاء الأزمة اليمنية ورفع معاناة اليمنيين. حيث أكّد الجانبان على تطابق وجهات نظرهما حول مواصلة جهودهما لإيجاد حل سياسي شامل للأزمة اليمنية. وإن هذا الحل يعتمد  على المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني اليمني الشامل.

علاوة على قرار مجلس الأمن الدولي رقم (2216)، ومبادرة المملكة العربية السعودية. وذلك بهدف  إنهاء الأزمة اليمنية، ورفع المعاناة الإنسانية عن الشعب اليمني الشقيق.

التعاون الاقتصادي بين البلدين

كذلك قام الجانبان بالتأكيد على عزمهما على رفع وتيرة التعاون الاقتصادي بين البلدين. وذلك من خلال تحفيز القطاعين الحكومي والخاص للوصول إلى تبادلات تجارية واستثمارية نوعية. ط والتي سوف تحقق طموحات الشعبين وتساهم في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 ورؤية عُمان 2040.

وذلك عبر إطلاق مجموعة من المبادرات المشتركة والتي تشمل مجالات تعاون رئيسة منها :

  • الاستثمار في منطقة الدقم، والتعاون في مجال الطاقة.
  • بالإضافة إلى الشراكة في مجال الأمن الغذائي.
  • علاوة على التعاون في الأنشطة الثقافية والرياضية والسياحية المختلفة.

كذلك اتفق الطرفان على القيام بتوجيه الأطراف المعنية للقيام بدراسة فرص الاستثمار المتبادل بينهما. وذلك في مجالات التقنيات المتطورة والابتكار ومشاريع الطاقة والطاقة المتجددة والصناعة.  علاوة على المجال الصحي والصناعات الدوائية، والتطوير العقاري، والسياحة، والبتروكيماويات. إلى جانب الصناعات التحويلية، وسلاسل الإمداد والشراكة اللوجستية، وتقنية المعلومات والتقنية المالية .والتي سوف تعود بالنفع على البلدين أخذاً بالاعتبار الإمكانيات المتاحة والفرص الطموحة. كذلك قام الجانبان بالترحيب بمشاركة الشركات السعودية للاستثمار في المشروعات النوعية التي تسعى السلطنة لتحقيقها.

بيان سعودي عماني: دعم المبادرة السعودية لإنهاء الأزمة اليمنية ورفع معاناة اليمنيين

دعوة لرد الزيارة

وبدوره، قام السلطان هيثم بن طارق، سلطان عمان،  بتوجيه دعوة لأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية. وذلك لزيارة بلده الثاني سلطنة عمان.

ومن جهته، أعرب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، عن تقديره لهذه الدعوة والترحيب بها.

وللاطلاع على آخر أخبار العروض والتخفيضات في المملكة

بيان سعودي عماني: دعم المبادرة السعودية لإنهاء الأزمة اليمنية ورفع معاناة اليمنيين

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.