طالب يصمم جهاز يحتمل أن ينقذ الحياة ويوقف نزيف الدم بسرعة

طالب يصمم جهازا يحتمل أن ينقذ الحياة ويوقف نزيف الدم بسرعة. عندما يتعرّض الجلد للجرح، فإنَّ الصفائح الدمويّة تقوم بمهمَّة منع استمرار النزيف. وذلك من خلال تكوين تجلط يحد من تدفق الدم عبر الجرح، وهو ما يحدث في مُعظم حالات الجروح الخفيفة. والتي يمكن مداواتها بتنظيفها جيدًا، وتغطيتها بلاصق جروح أو شاش طبي ملائم.

ولكن في الحالات الشديدة التي يكون فيها الجرح كبيرًا وعميقًا، نحتاج إلى تطبيق خطوات الإسعاف الأولي. وبما أن العديد من الناس ليسوا مؤهلين لإسعاف الجروح كما يتطلب الأمر، فقد تحدث العديد من الأخطاء. واليوم سنتعرف على أحدث الإبتكارات في مجال إيقاف الجروح من خلال السطور التالية.

جهاز يحتمل أن ينقذ حياة المريض

قام طالب جامعي بتصميم جهاز مبتكر، من الممكن أن ينقذ مئات الأرواح. وذلك عن طريق إيقاف فقدان الدم الكارثي الناتج عن الطعنات بسرعة فائقة.  حيث يستخدم الجهاز خاصية الضغط لمنع النزيف، وكما يستهدف المناطق التي يصعب علاجها، مثل الإبط والفخذ والبطن.

وقام  الطالب بقسم التصميم التكنولوجي في جامعة لوبورو البريطانية، جوزيف بنتلي، بتطوير الجهاز الذي أطلق عليه اسم ”REACT“. وذلك لوقف نزيف الدم بطريقة أسرع وأكثر فاعلية من الطريقة التقليدية لعلاج الجروح. كما يمكن إزالته بأمان بمجرد أن يؤدي الغرض منه.

كيف أنت فكرة هذا الجهاز؟

كما هو معروف يمتلك المسعفون مجموعات حزم الجروح التي يستخدمونها لعلاج ضحايا الطعنات. ولكن نظرا لأن الشرطة عادة ما تكون في البداية في مكان الحادث.  فقد أراد السيد بنتلي إنشاء أداة يستطيعون استخدامها.

وقال بنتلي إن رد الفعل أسرع وأكثر فاعلية من الطريقة التقليدية لتعبئة الجرح. حيث يمكن إزالته بأمان في الجراحة بمجرد أن يؤدي الغرض منه.

وعادة ما تستخدم الشرطة والمسعفون مجموعة أدوات التحكم في النزيف التي تحتوي على شاش يتم ضغطه في الجرح بقوة كبيرة. في بعض الظروف، يمكن دفع الشاش إلى الجرح في إجراء يعرف باسم (حشو الجرح). وهذا الشاش يملأ الفراغ داخل الجرح، لإغلاق أي شرايين مقطوعة محتملة.

وكما أوضح مبتكر الجهاز أن هذا الإجراء التقليدي غير قابل للتطبيق في الجروح الموجودة بتجويف مثل البطن. لذا يقوم الجهاز برد فعل أسرع وأبسط من حشو الجرح.

علاوة على ذلك، نستطيع إزالة الجهاز بأمان وسهولة في الجراحة. على عكس الشاش، الذى يمكن أن يسبب غالبا تمزق الأوعية الدموية.

وبالتالي فإن هذا الجهاز يمكنه إيقاف النزيف في أقل من دقيقة، وإنقاذ مئات الأرواح سنويا.

جهاز REACT

ويتكون الجهاز الجديد من جزأين:

  • غلاف من السيليكون، يُعرف باسم ”السدادة“.
  • وجهاز محمول باليد يسمى ”المشغل“.

كما يتم إدخال السدادة أولاً في الجرح ثم يتم توصيلها بالمشغل. ومن ثم بعد تحديد موضع الجرح على الجهاز، يتم نفخ المحرك إلى ضغط محدد بناءً على موضع الجرح.

والذي يهدف لمنع حدوث أي نزيف داخلي. وذلك   لأنه من الممكن أن تنزف ضحية الطعن حتى الموت في أقل من خمس دقائق. لذا فإن الأولوية هي وقف فقدان الدم في أسرع وقت ممكن.

ولمعرفة آخر أخبار العروض والتخفيضات في المملكة

براءة اختراع

كما قدم بنتلي طلبا للحصول على براءة اختراع لجهاز “ REACT ”. علاوة على أنه يهدف لتطوير النموذج الأولي ليشمل الجروح في أجزاء أخرى من الجسم.

كذلك نوه بنتلي بأن تطوير الأجهزة الطبية يستغرق وقتا طويلا. ولكن نأمل في غضون سنوات قليلة أن يُستخدم نظام REACT  في جميع خدمات الطوارئ للسيطرة على نزيف ضحايا السكاكين وإنقاذ الأرواح.

جهاز يحتمل أن ينقذ الأرواح

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.