الأعمال المنزلية تحسن الصحة البدنية في الشيخوخة

الأعمال المنزلية تحسن الصحة البدنية في الشيخوخة

الأعمال المنزلية تحسن الصحة البدنية في الشيخوخة, لأن النشاط البدني المنتظم متصل بقدرة بدنية أحسن للفئة العمرية الأكبر سناً.

لذلك كشفت دراسة حديثة أجرتها جامعة سنغافورة أن الأعمال المنزلية قد تكون المفتاح للبقاء بصحة جيدة في سن الشيخوخة.

كما تشمل هذه الأعمال التنظيف بالمكنسة الكهربائية و الغسيل و الكي.

بينما أوضح الباحثون أن الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 65 عاماً و الذين يقضون الكثير من الوقت في الأعمال المنزلية يتمتعون بقوة بدنية أفضل.

كما يتحسن ذكاؤهم العقلي و يكون لديهم حماية أكبر من خطر السقوط.

كذلك قام الباحثون باستجواب ما يقارب من 500 مشارك, تتراوح أعمارهم بين 21 و 90 عاماً.

كل ذلك حول تكرار الأعمال الروتينية و أنواع النشاط البدني الأخرى و تم إعطاؤهم درجة < كثافة الأعمال المنزلية >.

ثم تم تعريف الأعمال المنزلية الخفيفة على أنها غسل الأطباق و الغبار و ترتيب السرير و الغسيل و الكي و ترتيب و طهي الوجبات.

الأعمال المنزلية تحسن الصحة البدنية في الشيخوخة.

حيث أنها شملت أيضاً الأعمال المنزلية الشاقة كتنظيف النوافذ و تغيير الفراش, و الكنس بالمكنسة الكهربائية و غسل الأرض و الأعمال اليدوية.

ثم أنها وجدت الدراسة أن الجمع بين الأعمال المنزلية الخفيفة و الثقيلة < مرتبط بوظيفة إدراكية أعلى >.

طبعاً بين الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 65 عاماً, و لكن ليس لدى البالغين الأصغر سناً.

كما شارك المتقاعدون في المزيد من الأعمال المنزلية الشاقة حصلوا على درجات أعلى في مدى الانتباه بنسبة 14%.

لكن أولئك الذين يؤدون مهام خفيفة بانتظام فقد اختبروا نتائج أفضل بنسبة 12% في اخبتارات الذاكرة.

الوقوف بسرعة :

  • حيث أنه في الوقت نفسه, يمكن لأولئك الذين يؤدون بانتظام الوظائف الأكثر تطلباً بدنياً في جميع أنحاء المنزل الوقوف بسرعة أكبر.
  • لذلك كانت لديهم درجات توازن و تنسيق أفضل, مما يشير إلى أن الأعمال المنزلية يمكن أن تساعد في حماية الأشخاص من السقوط في سن الشيخوخة _ و هو سبب شائع لدخول المستشفى _.

الأعمال المنزلية تحسن الصحة البدنية في الشيخوخة.

زوروا موقع الترند للمزيد من الأخبار و المقالات و النصائح و الدراسات العالمية و المحلية المهمة.

تابعوا موقع عروض السعودية حيث يمكنكم تفعيل التطبيق المجاني لتصلكم كافة العروض و التخفيضات.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *