تعلم تطوير مهاراتك الذاتية واغنائها بما تحتاجه

تعلم تطوير مهاراتك الذاتية واغنائها بما تحتاجه

تطوير المهرات الذاتية

تعلم تطوير مهاراتك الذاتية واغنائها بما تحتاجه :إن معرفتنا لذاتنا وما نملكه من مهارات وخبرات تعد من أهم المواضيع التي يتوجب تسليط الضوء عليها،

ومن ثم تزود المهارات شخصيتنا بقدرات مفيدة لظروف الحياة التي نمر بها،

كما أنها تكسبنا قدراً من الثقة بين أفراد المجتمع وأمام أنفسنا،لذلك يتوجب تحديد مهارتنا الحالية،

وبالتالي التحسين منها وإضفاء مهارات جديدة لطالما حلمنا بالحصول على أحدها،

لذلك إليك في هذا المقال أهم الأساليب الفعالة في تطوير المهارات.

تطوير المهارات

طرق تطوير المهارات :

أولاً: تجنب الأفكار السيئة والسلبية:

ولا نقصد هنا أن تكون أعمى عن الواقع وترى الجانب الإيجابي فقط ولكن حاول التركيز على ما هو مفيد ويبعث الأمل فقط،

ومن ثم تساعد هذه الطريقة على تحسين أدائك الشخصي في التعامل مع المواقف الصعبة التي تمر بها خلال مسيرة الحياة.

ثانياً: مارس التأمل يومياً لتطوير مهاراتك:

لا بد من أخذ أقساط من الراحة يومياً أو أسبوعيا المهم في الأمر أن لا يمر شهر إلا وقد مارست التأمل،

كما أن السبب لهذه الخطوة هو الهدوء والابتعاد عن كل ضغوط الحياة وسلبياتها،

وبالتالي التفكر في الإيجابيات وكل ما هو محسن للصحة النفسية.

ثالثاً: القراءة أسلوب لزيادة الثقة:

الثقة بالتفس لا تأتي عبثاً، ونوع الثقة التي نقصدها هنا ليس بامتلاك وجه حسن وجميل،

أو ملابس جميلة لأنها أمور روتينية وسطحية تمنحك قدراً من الثقة لا بأس به بل على العكس تماماً،

ومن ثم المقصود هنا أن الثقة تأتي من عدة عوامل وأحدها الثقافة المتنوعة والعميقة

ولا يمكن تحقيق ذلك إلا بقراءة مجموعات واسعة ومتنوعة من الكتب على مدار السنة.

رابعاً: تحديد نقاط القوة والضعف لتطوير مهاراتك :

أهم ما يساعدك في تطوير مهاراتك أن تحدد بوضوح ما تملكه من مهارات جيدة،

وما لا تملكه ولكن يجب أن يكون مناسب لروحك وشخصيتك على التوالي.

خامساً: تكوين شبكات شخصية ومهنية:

أهم ما في الأمر أن تزيد من عدد العلاقات الشخصية لديك لأنها تساعد في التعلم عن الحياة أكثر،

ومن ثم الإستفادة من تجارب الأخرين وفي بعض الأحيان الحصول على دعم نفسي منهم للمواظبة على الحياة،

كما أنه يتوجب توسيع الدائرة المهنية لديك أي أن تكون علاقة سطحية مع المهندس وأخرى مع المحامي وثالثة مع إعلامي،

لأن ذلك صراحة يوفر لك معلومات وخبرات متنوعة ومستويات ثقافية مختلفة تغني شخصيتك.

ومن ثم التعرف على كافة الفئات العمرية لا تقتصر على من هم في سنك والكلام موجه هنا إلى فئة الشباب حصراً،

بل عليك أن تتعامل مع الشباب والصغير والكبار في السن أيضاً.

سادساً: ملاحقة الورشات التدريبية:

بعد أن تحدد نقاط ضعفك لابد من تقويتها من خلال حضور جلسات علمية مع أكادميين متخصصين،

ومن ثم اكتساب معلومات وثقافة جديدة قد تضيف الكثير من الصفات والخبرات إليك.

تطوير المهارات

اعرف مهاراتك الأن :

أولاً: مهارة التحليل الموضوعي :

وتعني التعامل مع ضغوطات الحياة ومختلف المصائب بقدر من المنطقية والوقعية،

ومن ثم تبني وجهات نظر  سليمة تساعد في حل هذه المشكلات بحيادية تامة.

ثانياً: المهارة التنظيمية:

وهي القدرة على تنسيق أولويات الحياة والواجبات اليومية،

وبالتالي وضعها ضمن قائمة ومحاولة إنجازها واحدة تلو الأخرى.

ثالثاً: التكيف مع ظروف الحياة:

وهي مهارة يكتسبها الأشخاص الذين لا يواجهون أية مشكلات عند تجربة الأشياء الجديدة،

ومن ثم التكيف مع الظروف والامتحانات المختلفة التي تضعهم الحياة بها،

كما أن هذه المهارة تفيد في العمل كثيراً خاصة في العمل الجماعي وداخل الشركات أو الأعمال التي تطرأ عليها تغييرات سريعة كالصحافة

رابعاً: توكيد الذات لتطوير مهاراتك:

وهو الشخص الذي يحاول دوماً التعبير عن نفسه وعن أفكاره ووجهات تظره المتعارضة مع الأخرين،

بهدوء ومنطقية دون الحاجة إلى الصراخ والعصبية وبالتالي يمكنه الدفاع عن الأخرين ونفسه،

ومن ثم يتطلب هذه المهارة  كل من المحامي والإعلامي بقوة وجميعنا كذلك.

خامساً:مهارة القيادة :

يمكن تواجد هذه المهارة في الشخصية القيادية المنفتحة التي تعرف دوماً ما تريد،

ومن ثم تستطيع إدارة كل شيء لوحدها دون الحاجة إلى مساعدة الأخرين،

وبالتالي لديها القدرة على توجيه الأوامر للأخرين ومساعدتهم أيضاً وهي شخصية تتحمل المسؤولية كاملة عن أعمالها.

تطوير مهارات

أهمية تطوير الشخصية ومهاراتك:

تمكنك من تكوين العديد من الصداقات الناجحة التي تغني حياتك وتضيف إليها بدلاً من تدميرها

ومن ثم تطوير الجانب الذاتي والشخصي منك ليصبح بذات الكفة مع الجانب العلمي المدرسي والجامعي

وبالتالي المساعدة في الوصول لأهدافك التي تنتظرها بفارغ الصبر

زيادة الثقة بالنفس وتملك قدر من التحكم الذاتي في زمام الأمور

ومن ثم سهولة إيجاد فرص عمل جيدة وتناسب قدراتك ومهاراتك

كما أنها تساعد في زرع المحبة تجاه نفسك وللأخرين وأن تدرك خواص ذاتك وتحترمها.

قومو بزيارة موقع ترند ولا تنسوا تصفح عروض السوق الجديدة

تطوير المهارات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.